القائمة إغلاق

مفوض الأمم المتحدة يناشد مجلس الأمن بالسعي لحل الأزمة السورية

دعا مفوض الامم المتحدة السامي لشؤون اللاجئين، فيليبو جراندي أعضاء مجلس الامن الدولي إلى استخدام كامل نفوذهم للحفاظ على وقف إطلاق النار والاستمرار في العمل نحو إحلال السلام وحل الأزمة السورية، التي دخلت عامها العاشر.
وجاء على موقع الامم المتحدة أن نداء جراندي جاء لدى مخاطبته مجلس الامن اليوم الخميس، غداة صدور تقرير “الاتجاهات العالمية والنزوح القسري في عام 2019 “.
ونوه المفوض السامي بأن الوضع السوري ساهم إلى حدّ كبير بزيادة عدد اللاجئين في العام الماضي حيث بلغ عدد اللاجئين والنازحين وطالبي اللجوء 13.2 مليون سوري.
وقال إن النزاع في سوريا دخل عامه العاشر، ورغم تخفيف حدّة الحرب إلا أن الصراع لا يزال ظاهرا في بعض المناطق وتزداد حدّته في الشمال الغربي وخاصة في إدلب.
وأضاف أنه في بداية العام كان هناك مليون نازح في تلك المنطقة، ولكن بفضل وقف إطلاق النار، عاد 25% منهم إلى منازلهم.
وبحسب التقرير، فإن ثلثي اللاجئين يأتون من خمس دول، وهي سوريا (6.6 مليون) وفنزويلا (3.7 مليون) وأفغانستان (2.7 مليون) وجنوب السودان (2.2 مليون) وميانمار (1.1 مليون).
كما يُظهر التقرير أن 40% من اللاجئين هم من الأطفال، و85% منهم لجأوا إلى دول نامية، و73% منهم لجأوا إلى دول مجاورة.

الموضوعات المرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: لا يمكنك نسخ المحتوى !! .. قم بالضغط على زر المشاركة اسفل الموضوع