القائمة اغلق

جامعة أسيوط ضمن أفضل الجامعات على مستوى العالم في مجال الصناعة والإبتكار

أعلن الدكتور طارق الجمال رئيس جامعة أسيوط فى بيان له اليوم عن نجاح الجامعة فى إحراز مراكز متقدمة بين صفوف أفضل جامعات العالم فى تأثيرها فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2020 وذلك وفق ما أعلنه تصنيف التايمز البريطانى والذى شمل تقييم الآلاف الجامعات العربية والأجنبية من نحو 85 دولة على مستوى العالم.

وأشار رئيس جامعة أسيوط إلى أن تصنيف التايمز البريطاني يعد واحداً من أشهر وأكبر التصنيفات الدولية للجامعات والمعنى بإصدار أكثر من تصنيف للجامعات فى مجالات مختلفة، موضحاً أن جامعة أسيوط شاركت فى تصنيف التايمز لتأثير الجامعات فى تحقيق أهداف التنمية المستدامة 2020  وذلك من خلال نشاطها المتميز فى عدد من المحاور وهو ما مكنها من تحقيق مراكز متقدمة فى ستة أهداف منفصلة والتى تختص جميعها بقدرة الجامعة على العمل الفاعل والمثمر فى تحقيق التنمية المستدامة .

وكشف رئيس جامعة أسيوط أن التصنيف البريطانى أعلن جامعة أسيوط فى الترتيب (101- 200) بين أفضل جامعات العالم، والأولى بين الجامعات المصرية، والثانية أفريقيا، والثالثة عربياً فى الهدف التاسع والمختص بالصناعة والابتكار والهياكل الأساسية وذلك لتميزها فى تحقيق مجموعة من المقاصد مثل إقامة بنية تحتية جيدة النوعية ومستدامة قادرة على الصمود، مساهمتها فى دعم وتطوير الحركة الصناعية وزيادة اعتماد التكنولوجيات والعمليات الصناعية النظيفة والسليمة بيئيا، وكذلك تعزيز البحث العلمى وتحسين القدرات التكنولوجية فى القطاعات الصناعية، وتشجيع الابتكار.

الموضوعات المرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up