القائمة إغلاق

إعترافات جديدة لوائل غنيم: مصر سقطت في يد الإخوان 2012 .. وأنقذها الجيش المصري في 2013

اعترافات جديدة واصل الناشط السياسى وائل غنيم فى نشرها وإذاعة اعترافاته عن الفترة الحرجة التى عاشتها مصر منذ 2011 وسقوط نظام مبارك، ووصول الإخوان إلى الحكم، فى 2012، وانتهاء بإنقاذ الجيش المصرى للبلاد من الضياع فى عام 2013.

وقال وائل غنيم فى تغريدة له على تويتر: “أنا نزلت أسقط حسنى مبارك فى 2011، فسقطت مصر فى يد الإخوان فى عام 2012، وأنقذها الجيش المصرى فى 2013”.

وأضاف غنيم فى تغريدته الذى وسمه بهاشتاج “مراكيب تميم”: “وسقطت أنا لأننى هربت كالجبان، من 2014 إلى 2017، فكرت فى الانتحار ثم هدانى الله فى 2019، ولما وقفت وجدت حسنى مبارك واقفا وأننى صغير أمامه وأمام ما تحمله يا #مراكيب_تميم”.

كان وائل غنيم كشف فضائح عديدة عن قيادات الإخوان الإرهابية ومموليهم، فى حواره الذى أجراه عبر مع قناة مكملين، الأسبوع الماضى، ورغم محاولة الإخوان لاستخدام “غنيم” كأداة لشحن الشارع المصرى، إلا أن الحوار تحول فجأة على عكس ما تم ترتيبه من جانب القناة الإخوانية، ليخرج وائل غنيم عبر شاشاتهم التى تبث من تركيا، ليفضح جماعة الإخوان عبر نافذتهم الإعلامية، فى العرض التالى نرصد أبرز ما فضائح كشفها الناشط السياسى عن الجماعة الإرهابية.

وائل غنيم فضح قيادات الإخوان أمام الجميع، وكشف عن كواليس وتفاصيل لأول مرة عن مخططات هؤلاء القيادات، وسعيهم للحصول على تمويلات من قطر وتركيا وذلك لشحن الشارع المصري، والنزول في تظاهرات يرتب أوراقها قيادات الإخوان من تركيا وقطر، موجها تساؤلات عديدة للإخوان الذين فشلوا في الرد عليها طوال الأيام الماضية، أبرزها من ضابط المخابرات التركي الذي يعملون مع الإخوان؟، ومن يمول قناة مكملين؟.

الموضوعات المرتبطة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

Scroll Up
error: لا يمكنك نسخ المحتوى !! .. قم بالضغط على زر المشاركة اسفل الموضوع